علق الرئيس الروسي فلاديمير بوتن على معركة الشوارع المخيفة التي انتهى بها النزال الأعظم بين بطل العالم للوزن الخفيف الروسي حبيب نورمحمدوف والأيرلندي كونور مكغريغور، بعدما خسر الأخير وحاول فريقه استفزاز نورمحمدوف.

وقال بوتن في لقاء جمعه بنورمحمدوف على هامش أعمال منتدى “روسيا قوة رياضية عظمى”، الأربعاء، في مدينة أوليانوفسك وسط روسيا: “ينبغي أن نبتعد عن أي تطرف وأن نتجنب أي قفزات إذا جاز التعبير”.

وفي اللقاء، تخلى حبيب نورمحمدوف عن غطاء الرأس الذي يتميز به، وجلس إلى جانب والده، يستمع إلى مديح الرئيس الروسي بعد انتصاره “الجدير والمقنع” على الأيرلندي.

وأبدى بوتن تعاطفا مع رد فعل حبيب نومحمدوف الغاضب بعد إعلان فوزه في النزال الذي وصف بـ”الأعظم”، وشهدته مدينة لاس فيغاس الأميركية، الأحد الماضي.

وكان تلاسن قد وقع بين نورمحمدوف ومشجعي الأيرلندي كونور ماكغريغور بعد إعلان الحكم نهاية النزال بفوز جبيب.

%d مدونون معجبون بهذه: