كشف رئيس هيئة تنظيم قطاع النقل البري الأردني صلاح اللوزي، عن استعداد قطاع النقل في بلاده لاستئناف التبادل التجاري مع سورية فور فتح الحدود بين البلدين.

وقال اللوزي في تصريح لـ”الغد” الأردنية: “إن معبر نصيب الذي استعاده الجيش السوري من المسلحين مؤخراً، يعد شريانا اقتصاديا رئيسياً بالنسبة للأردن”.
من جهته رجح نقيب أصحاب الشاحنات الأردنية محمد الداوود، أن يفتح المجال أمام حركة تبادل البضائع في المنطقة الحرة الأردنية السورية خلال أسبوعين، وقال “إنه وفي حال فتح الحدود لتبادل البضائع بين البلدين، فإن طريقة التبادل ستكون في الغالب على غرار ما يتم حالياً مع العراق، أي تفريغ حمولة الشاحنات بعد 3 أعوام.. الأردنية في أخرى سورية والعكس في المنطقة الحرة”.
واستعاد الجيش السوري مؤخراً السيطرة على معبر نصيب الحدودي مع الأردن، بعد أكثر من ثلاث سنوات من استيلاء المسلحين عليه.
معبر نصيب هو أحد أهم معبرين حدوديين بين الأردن وسورية، حيث يقع بين بلدة نصيب السورية في محافظة درعا، وبلدة جابر الأردنية في محافظة المفرق وهو أكثر المعابر ازدحاماً على الحدود بين البلدين، حيث تمر عبره البضائع بين لبنان وسورية والأردن وصولا إلى بلدان الخليج العربية ذهاباً وإياباً.