بين هيثم ميداني عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل بمحافظة دمشق أن أجور المواصلات والتعرفة داخل المدينة يحددها مجلس المدينة في المحافظة، في إشارة إلى أجور السرافيس وسيارات الأجرة.
وتابع أن التعرفة تصدر بناء على اقتراح من لجنة المحروقات ومجالس المحافظات وجهات أخرى، موضحاً أن التعرفة موجودة بشكل مناسب وهي عادلة لصاحب لصالح المالك ولصالح المواطن، على حد تعبيره.
وفيما يخص سيارات الأجرة أشار ميداني إلى أن التعرفة محددة على العدادات وغالبية سيارات الاجرة حدثت عداداتها أيضاً على حد تعبيره.
وصرح ميداني أن المحافظة تنتظر 200 حافلة نقل داخلية خلال 85 يوماً ربما تحل مشكلة الازدحام وفقدان الكثير من الآليات نتيجة الأحداث.