أعلن قائد المنطقة العسكرية الشمالية الأردنية، خالد المساعيد، عن عودة جميع النازحين السوريين على الحدود الأردنية السورية إلى ديارهم بعد استقرار الأوضاع الأمنية هناك.
وأكد المسؤول العسكري أن “الحدود الأردنية الشمالية آمنة ومسيطر عليها بالكامل من قبل قوات حرس الحدود والتشكيلات العسكرية المختلفة والأجهزة الأمنية العاملة في الميدان”.وبين المساعيد أن “عناصر “داعش” ، المتواجدين في منطقة حوض اليرموك، تناقصت أعدادهم بشكل لافت، ويتراوحون حالياً بين 1000 إلى 1500 عنصر”، مؤكداً “أنهم في مرمى نيران أسلحتنا في حال تم تهديد أمن الأردن واستقراره”،  متوقعاً “أن يتلاشى خطر داعش في هذه المنطقة من خلال تفاهمات أو حلول عسكرية سورية داخلية”.