كشف حارس منتحب سورية ابراهيم عالمة عن قيمة العقد مع نادي القادسية السعودية، والذي تم فسخه، وكانت تقدر بنصف مليون دولار سنوياً.
وخلال مؤتمر صحفي في صالة الفيحاء أمس، أكد العالمة أن ماقام به بعض السوريين في الخارج من إساءة له واتهامه بأشياء غير صحيحة، سبب فسخ العقد مع نادي “القادسية” السعودي.
وأضاف حارس المنتخب أنه إذا قدم له عقد آخر جيد في السعودية سيقبل به لتصحيح الصورة التي رسمها بعض الأشخاص عنه، وأن موضوع العلم ليس له علاقة بالسياسة.
وتابع بالقول: “إدارة القادسية اخبرتني بإن 90% من الشارع الرياضي السعودي لا يرغبون بتواجدك في الدوري و وصلتنا تهديدات بالقتل ولا يمكننا توفير حماية دائمة لك”.
وختم قائلاً إنه يفضل حالياً التواجد في الدوري المحلي والتحق بمعسكر تدريبي خاص.