أفاد المتحدث باسم “الجبهة الجنوبية _الجيش الحر”، المدعو “إبراهيم الجباوي”، باستئناف المفاوضات بين الفصائل المسلحة والعسكريين الروس حول التوصل لاتفاق مصالحة في المنطقة الجنوبية بمحافظة درعا.
وبحسب وكالة “رويترز”، أوضح “الجباوي” أن “الاتفاق الذي يجري التفاوض حوله يشمل إلقاء المسلحين أسلحتهم في بلدات المنطقة والموافقة على “تسوية أوضاعهم” ودخول الشرطة العسكرية الروسية إليها”.
الجدير بالذكر أن الجيش السوري تمكن من تحرير كامل ريف درعا الشرقي واستعاد مناطق في الريف الجنوبي الشرقي.