نشر الإعلام الحربي مشاهد لخروج المدنيين من مناطق انتشار المسلحين في ريف درعا الشمالي عبر الممر الآمن الذي افتتحته الحكومة السورية صباح الأربعاء الماضي عند الساعة السابعة على اتجاه المنطقة الغربية -داعل – خربة غزالة.
 وقسمت الممرات على ثلاثة اتجاهات: ممر للمنطقة الشرقية على اتجاه خربة غزالة، والممر الثاني على اتجاه المنطقة الغربية داعل خربة غزالة، والممر الثالث على اتجاه كفر شمس دير البخت وهي مجهزة بمختلف المستلزمات من مواد إغاثية وسيارات إسعاف.وافتتحت الممرات منذ الساعة السابعة صباحاً لاستقبال العائلات الخارجة من مناطق انتشار المسلحين وستفتح على مدار الساعة.
وقامت الجهات المعنية بتجهيز مركزي إقامة مؤقتة الأول في مدينة ازرع والثاني في بلدة جباب مع ترك حرية القرار للمواطنين بالذهاب لأي مكان يريدونه داخل سوريا.
وأقامت مديرية صحة درعا نقطة طبية مع كادرها وموادها ضمن مركز الاقامة المؤقتة وعيادة متنقلة لتقديم الخدمات الطبية والإسعافية للمواطنين والترصد التغذوي واللقاحات.
الجدير بالذكر أن الجهات المعنية في درعا فتحت ثلاثة ممرات إنسانية آمنة لتسهيل خروج المدنيين الراغبين من مناطق انتشار التنظيمات المسلحة في الريفين الشرقي والغربي.