عاد سبعةٌ وثلاثون شخص إلى حمص ممن خرجوا من حي الوعر إلى جرابلس بريف حلب ضمن إطار تنفيذ اتفاق المصالحة، وذلك بسبب الاضطهاد والمعاملة السيئة في المدينة.

حيث أفاد مصدر محلي أن “9 عائلات جديدة تضم 37 شخص عادت إلى حي الوعر بعد خروجهم ضمن اتفاق المصالحة وأنهم قرروا العودة بسبب الاضطهاد التشرد والضياع والمعاملة السيئة في المدينة”.

من جهته محافظ حمص طلال البرازي قال: “إن رحلة العودة للكثير من الذين خرجوا بالدفعات السابقة بدأت حيث عادت دفعة من جرابلس ودفعة من مدينة إدلب وحالياً دفعة جديدة منهم”.

وأشار البرازي إلى وجود اتصالات تؤكد رغبة الأهالي بالعودة لحي الوعر منذ أكثر من أسبوع، لافتاً إلى أن الأسابيع القادمة ستشهد عودة المزيد من الأهالي مع تقديم المحافظة التسهيلات لكل العائلات الراغبة بالعودة إلى منازلها.

وبين البرازي أن الأطفال الذين يعودون الى حي الوعر سيلتحقون مباشرة بمدارسهم ولا سيما أن الحي سيعود خلال أسابيع لحالة الأمان والاستقرار بعد خروج آخر دفعة من المسلحين.

يشار إلى أن 5 عائلات تضم 21 شخصاً بينهم 12 طفلاً  عادت منتصف الأسبوع الماضي، بعد خروجهم من حي الوعر باتجاه جرابلس حيث استقبلتهم محافظة حمص وأمنت جميع احتياجاتهم.

المحاور