نشر الإعلام الحربي صورة تجمع كل من الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله والقائد الميداني عماد مغنية في تل أبيب.

 لكن ما لفت في الصورة التعليق الذي نشره الإعلام الحربي على الصورة حيث كتب “صور لأمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله والشهيد القائد عماد مغنية في شارع “نفتالي هرتس إيمبر” في تل أبيب “، وبهذه الكلمات أعلن الحزب من خلال إعلامه الحربي عن تواجده أو تواجد مناصرين له في العاصمة “الإسرائيلية” تل أبيب، ولم يصدر عن الجانب “الإسرائيلي” أي تعليق حتى الآن.

صورة السيد حسن نصر الله وعماد مغنية في تل أبيب

وكان السيد نصر الله قد وعد أن المقاومة سوف تدخل مدينة وخلال هذه الحقبة الزمنية، وجاء كلامه خلال مقابلة تلفزيونية مع قناة “الميادين”.