أدانت وزارة الخارجية العراقية التفجير الذي وقع في كنيسة مار جرجس في مدينة طنطا المصرية والذي أسفر عن استشهاد وإصابة عشرات الأشخاص، داعيةً إلى المزيد من تنسيق الجهود الدولية والإقليمية لقطع مصادر دعم “حواضن تنظيمات التطرف والتكفير”.

حيث قال المتحدث باسم الوزارة أحمد جمال في بيان إن: “وزارة الخارجية العراقية تدين وبأشد العبارات الهجوم الإرهابي الإجرامي الذي استهدف كنيسة مار جرجس في مدينة طنطا المصرية، كما وتشارك شعب وحكومة الشقيقة مصر مشاعر الألم والحزن بهذه الجريمة النكراء”.

وبين جمال أن “العراق يعلن تضامنه الكامل مع مصر ووقوفه معها في ذات الخندق لمواجهة الإرهاب الذي يستهدف أمنها الداخلي وسلامة مواطنيها”.

ودعى المتحدث باسم الوزارة  إلى المزيد من تنسيق الجهود الدولية والإقليمية للضرب بيد من حديد على كافةالتنظيمات المتبنية لمنهج التطرف وقطع كافة مصادر دعمها وتمويلها ومنابر الإعلام المروجة لخطابها.

الجدير بالذكر أن ثلاث تفجير متتابعة هزت مصر  في اماكن متفرقه بيوم أحد الشعانينن، ما أسفر عن وقوع شهداء وإصابات.

المصدر: السومرية نيوز