أفاد الإعلام الحربي المركزي بسقوط قذيفتان على الأحياء السكنية بمدينة الفوعة المحاصرة بريف إدلب الشمالي مصدرها القرى المجاورة، فيما رد الجيش على استهداف البلدة بقصف مدفعي مركز لتجمعات المسلحين داخل مربع مدينة الزبداني بريف دمشق.

كما نفذ سلاح الجو في الجيش السوري فجر اليوم سلسلة غارات مستهدفاً مصادر النيران في بلدات تفتناز، بنش، طعوم، في ريف إدلب الشمالي رداً على قصف المجموعات المسلحة لبلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين.

كما شن الطيران الحربي منذ ليل الأمس حتى الآن أكثر من 20 غارة على مواقع وتجمعات المسلحين في كل من تفتناز، سرمين، معرة مصرين، بنش، طعوم ومعرة النعمان في ريف إدلب.

كما بين الإعلام الحربي أن اشتباكات وقعت بين مسلحي “جبهة النصرة” و”حركة أحرار الشام” في محيط الفوعة وكفريا في ريف إدلب الشمالي على خلفية اختلاف المواقف من عملية التبادل، ما أسفر عن احتراق 5 حافلات مخصصة لإجلاء أهالي البلدتين.
 المحاور