وجهه، رئيس وزراء الكيان المحتل، بنيامين نتنياهو رسالة للشعب الإيراني، لافتاً إلى أنه سيبحث مع الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب ملفات تتمثل بالملف الإيراني.

وقال نتنياهو، عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”، للإيرانيين:”نحن أصدقاؤكم ولسنا أعداءكم”، مؤكداً أن “إسرائيل” “ميزت دائما بين الشعب الإيراني وبين النظام الإيراني”.

وأضاف “أتطلع إلى اليوم حين سيزور إسرائيليون وإيرانيون بعضهم البعض بشكل حر في طهران وفي أصفهان، في القدس وفي تل أبيب”. وشدد على أنه “يجب على المتعصبين ألا ينتصروا. يجب على وحشيتهم ألا تنتصر على شفقتنا”.

هذا وزعم نتنياهو أن الإسرائيلي والإيراني “يستطيعان العمل معا من أجل تحقيق مستقبل أفضل عنوانه الهدوء والأمل”، مضيفاً “سأبحث مع ترامب كيفية التصدي للتهديد الذي يشكله النظام الإيراني الذي يدعو إلى تدمير إسرائيل”.

المحاور