زار وفد أردني يضم عدد من شيوخ عشائر من عمان والزرقاء وإربد، تل أبيب، الأمر الذي أثار غضباً عارماً بين نشطاء أردنيون في وسائل التواصل الاجتماعي على الوفد.

حيث استقبل الرئيس كيان الاحتلال “رؤوفين ريفلين” الوفد، ومن المتوقع أن يبقى الوفد مدة 5 أيام في تل أبيب.

وبحسب صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” قال ريفلين: “إن التعاون بين “إسرائيل” والمملكة الهاشمية (الأردن)، ينبع من فهم الشعب الأردني بأن مصيرنا هو العيش سوياً في هذه البلاد”، مؤكداً أن الكيان يؤمن بحق كل إنسان بعبادة الله، وفق شريعته، وأنه على الجميع التركيز على ما يجمع الشعوب وليس ما يفرقها”.

كما ذكرت الصحيفة أن شيوخ العشائر قالوا: “إنهم يحملون رسالة سلام”، ونشرت صورة لبعض أعضاء الوفد العشائري مع “ريفلين”.

من جهتهم، الضيوف الأردنيون شكروا رئيس كيان الاحتلال على حسن الضيافة، قائلين: “نأتيك من بلاد بطل السلام، الملك الحسين، بلاد الصلح والتعاون والعطاء، بلاد السلام والتسامح”.

 

المصدر: روسيا اليوم