أكد مستشار الأمن الوطني فالح الفياض أن تنظيم “داعش” لن يهزم إلا في العراق من حيث كانت انطلاقته، وأنه سيتم الاقتصاص منه على يد العراقيين.

وقال مستشار الأمن الوطني: “إن هزيمة “داعش” تكون من خلال عزيمة المقاتلين في الحشد الشعبي وتضحياتهم دفاعاً عن الوطن”.

وأشار الفياض إلى أن “الحشد الشعبي أكبر من أن يكون طرفاً سياسياً بل هو صمام أمان للعراقيين وضمانة لمستقبلهم”.

من جهته القائد في الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، أكد أن لولا دعم ايران لم يصل الحشد الشعبي إلى ما هو عليه ولما حقق الانتصارات على التنظيمات المسلحة.

ولفت أبو مهدي المهندس إلى أن “الحشد الشعبي هو عامل من عوامل حفظ وحدة العراق والعراقيين”.

الجدير بالذكر أنه اُقيم اليوم احتفال رسمي في بغداد لمناسبة مرور 3 أعوام على تأسيس هيئة الحشد الشعبي.

المصدر: وكالات