أعلن “لواء الشمال الديمقراطي” التابع لـ “قوات سورية الديمقراطية” عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك” عن نيته تشكيل “مجلس عسكري في محافظة إدلب.

ونقلت تنسيقيات المسلحين عن نائب مسؤول “جيش الثوار – قوات سورية الديمقراطية”، “أحمد السلطان” قوله: “إنه سيتم تشكيل مجلس إدلب العسكري قريباً جداً، وإنشاء غرفة عمليات بخصوص إدلب”، وذلك بعد الظروف التي تمر بها محافظة إدلب”.

وأضاف: “يوجد تنسيق من قبل جيش الثوار مع الفصائل الثورية داخل إدلب، وأغلبها من التي اضطُهدت من جبهة النصرة”، حسب قوله.

وأكد “أحمد السلطان” أنّ “جيش الثوار” لن يسمح لا لتركيا ولا لغير تركيا (فصائل درع الفرات) أن تدخل إدلب لمطامع تصب في مصلحة دول الجوار، ولن يسكت على بقاء القاعدة في إدلب”.

ودعا نائب مسؤول “جيش الثوار” الفصائل المسلحة التي تعمل في الشمال السوري وتريد التخلص من “القاعدة” للانضمام إليهم.