قضى شخصٌ وأصيب 472 شخصاً آخرين جراء تسرب غاز الكلور في مدينة دزفول جنوبي إيران.

ووفقاً لوكالة “إرنا” الإيرانية، فقد أدى تسرب غاز الكلور السام من مستودع قرب مدينة دزفول جنوب إيران إلي بروز مشاكل تنفسية وحالات من التسمم لدي 472 شخصاً من أهالي المدينة.

وإثر هذا الحادث، تم إعلان حالة الطوارئ في كافة المستشفيات والمراكز العلاجية في مدينة دزفول لتقديم الخدمات العلاجية للمصابين، فيما تم معالجة الكثير من الحالات الخفيفة وغادروا المستشفيات ولم يتبقي إلا عدد قليل لازالوا يتلقون العلاج.

يشار إلى أن مدينة دزفول تقع في شمال محافظة خوزستان في جنوب إيران.