كشفت صحيفة “ذا تايمز” عن سبب العملية التي شنها “التحالف الدولي” ضد تنظيم” داعش”، شرقي سورية قرب دير الزور.

وقالت الصحيفة: “إن الولايات المتحدة الأميركية كانت تهدف من خلال هذه العملية إلى القبض على البغدادي حياً”، منوهاً إلى أنه جرى رصد تحركات زعيم “داعش”، التي وُصفت بالقليلة والنادرة، وآخرها حين كان مسافراً في طريق الرقة من مدينة دير الزور.

وكان متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية قال، إن التحالف الدولي شن عملية برية “ناجحة” ضد قيادة داعش قرب دير الزور.

يشار إلى أن وجه البغدادي لم يظهر سوى في شريط فيديو واحد لتنظيم “داعش” في حزيران 2014. وتم تصوير الفيديو آنذاك في مدينة الموصل في شمال العراق.

المحاور