أعدم تنظيم “داعش” ثمانية من عناصره بالساحل الأيمن لمدينة الموصل في العراق، ومن بينهم مسؤول المفارز الأمنية.

حيث أعلن مصدر محلي أن تنظيم “داعش” أعدم 8 من عناصره رمياً بالرصاص، ومن بين المعدمين مسؤول المفارز الأمنية في الساحل الأيمن المدعو “أبو عبد الرحمن الحيالي”، وذلك بتهمة تسريب معلومات إلى القوات الأمنية.

وبين المصدر أن عملية الإعدام تمت أمام جميع العناصر لنشر الرعب بينهم، بعد أن أصدرت “المحكمة الشرعية” التابعة للتنظيم حكم الإعدام عليهم.

وجاءت عملية الإعدام تلك بعد استهداف الطيران تجمعاً لقيادات التنظيم في أحد المنازل بالساحل الأيمن لمدينة الموصل.

يذكر أنه تم تحرير الجانب الأيسر من مدينة الموصل وأجزاء من الجانب الأيمن بعد أن شهدت المدينة عمليات عسكرية منذ الـ17 من شهر تشرين الأول العام الماضي.

المصدر: وكالات