بحث وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، هاتفياً مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، الهدنة في سورية وأكدا على ضرورة النهج البناء عند التحضير للقاء السوري – السوري في استانا.

وأصدرت الخارجية الروسية بيان، قالت فيه: “اصل الوزيران مناقشة حزمة من المسائل المرتبطة بتطبيق بنود الوثائق الموقعة بين الحكومة السورية والمعارضة”.

وأضاف البيان “تم التأكيد على ضرورة التقيد بوقف العمليات العسكرية وعلى النهج البناء عند التحضير للقاء السوري – السوري في أستانا، مع ضرورة مواصلة مواجهة المجموعات الإرهابية”.

هذا وناقش لافروف مع أوغلو عدداً من المسائل الملحة التي تخص العلاقات الثنائية الروسية-التركية.

المحاور