ظن وزير الخارجية الروسي أن الغارة جوية الإسرائيلية على الأراضي السورية كانت ردا لإستهداف مرتفعات الجولان.

سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا في حوارا مع الصحفيين قال: “بشأن الغارة الإسرائيلية أظن أن المقصود بالأراضي التي تعرضت إلى هجوم هي مرتفعات الجولان”.

وأضاف لافروف ” وإذا كان هذا صحيحا فإن الوضع في هذه الأراضي يعكس عدم استقرار الشرق الأوسط بشكل عام وتصاعد الخطر الإرهابي هناك والذي يجب مكافحته بالطبع”، وتابع لافروف قائلا إن هناك في مرتفعات الجولان “إرهابيين ويجب مكافحتهم وفقا لقرارات مجلس الأمن الدولي” بدون مخالفتها.

ولفت وزير الخارجية الروسي إلى أنه يجب ضبط النفس والإحجام عن القيام بأي عمل استفزازي.

الجدير بالذكر أن الطيران الإسرائيلي هاجم مدفعية سورية في ليل 12/13 أيلول، ردا على سقوط قذيفة سورية على منطقة من هضبة الجولان تسيطر عليها “إسرائيل”.

ومن ثم أعلن الجيش السوري إسقاط طائرة حربية “إسرائيلية”. ونفت “إسرائيل” صحة ما أعلنه الجيش السوري.
المحاور