كذّبت وزارة الدفاع الروسية أنباء وسائل الإعلام التي زعمت بأن روسيا تقلل البيانات عن خسائرها في معارك تدمر، واصفاً إياها بـ”الشائعات الكاذبة تماماً”.

وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيغور كوناشينكوف “النص كله عبارة عن شائعات كاذبة، جمعت بسرعة لتحويل الانتباه عن المسرحية الكاذبة الزاعمة بهجمات كيميائية من الجو في خان شيخون”.

وأضاف الناطق: “قبل كل شيء لا توجد معطيات رسمية عن “خسائر في معارك تدمر” ولم تنشر أبداً وغير موجودة أصلاً بهذا الشكل، فإن مقالة الوكالة البريطانية رويترز الزاعمة “بتقليل” هذه المعطيات ما هو إلا حشوا فيما يكتب للإضافة على عنوان المادة التي تصاغ لغرض التزييف.

تجدر الإشارة إلى أن وكالة “رويترز” للأنباء، كانت قد أعدت تقريراً ادعت من خلاله أن روسيا “تقلل” من “خسائرها” في معارك تدمر.

 

المصدر: RT