تواصل قوات سورية الديمقراطية عملياتها العسكرية في ريف الرقة الشمالي الشرقي، مسيطرةً بذلك على قرية “تل شعر”، فضلاً عن قطعها للطريق الواصل بين الرقة وبلدة “المكمن”، والذي يعد ممر استراتيجي هام بالنسبة لتنظيم “داعش”.

قرية “تل شعر” المذكورة أعلاه، تقع على بعد 40 كم إلى الشمال الشرقي من مدينة الرقة، كما أنها متاخمة تماماً لقرية “بير قورات” التي تمت السيطرة عليها أمس.

بالتزامن مع ذلك، تستمر “قوات سورية الديمقراطية” في استهداف مقرات تابعة لتنظيم “داعش” في محيط قرية “كسار”، في محاولة منها للوصول إلى عمق الريف الشرقي للرقة، للتمدد لاحقا نحو ريف دير الزور الغربي.

تأتي العمليات المذكورة ضمن ما تسميه قوات سورية الديمقراطية “المرحلة الثانية من عملية غضب الفرات”، والتي أُعلن عنها قبل يومين عبر مقطع مصور ظهرت فيه “جهان شيخ أحمد” المتحدثة باسم القوات.

المحاور