اعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية، أن الحديث عن جعل سورية منطقة نفوذ لإيران وروسيا وتركيا، كلام هراء وغير صائب ولا معنى له، مؤكدة أن سورية بلد مستقل.

المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي، اليوم الاثنين، قال:”إن مواقف إيران واضحة، إذ أننا ندعم وحدة الأراضي السورية ولن نسمح بأن تتحول إلى ساحة نفوذ للدول الأخرى وحتى إيران”.

وتمنى قاسمي “أن يكون هذا العام زاخرا بالأمن والاستقرار خاصة في هذه المنطقة التي تشهد اضطراب الأمن وعدم الاستقرار”.

كما تأمل أن تشهد حلب وسورية سيادة الأمن والاستقرار وأن تتمتع شعوب المنطقة بالأمن والاستقرار، وذلك في ضوء برنامج إيران لإزالة التوتر في المنطقة.

المحاور