أكد محمد علوش القيادي بما يسمى”جيش الإسلام” عدم تلقيه دعوة للاجتماع في أستانة.

وبحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية فأن علوش ينتظر جواب من موسكو حول الوعود التي تقدمت بها لهم في أستانة، وبناءاً عليها سيتم التحرك في أي اتجاه.

ولفت علوش إلى أن الموقف من المشاركة سوف يتحدد “حسب نص الدعوة”، مضيفاً “هناك وعود تقدمت بها روسيا لنا في أستانا وإلى الآن لم نتلق أي جواب عنها، وما زلنا ننتظر، لا بد أن يكون لدينا جواب قبل التحرك بأي اتجاه”.

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة العليا للتفاوض والتي تضم ممثلين عن ما يسمى “جيش الإسلام” و”أحرار الشام” كانت قد  أعلنت لائحة للوفد الموحد للفصائل المسلحة إلى أستانة.

المحاور