نفى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام أن يكون اعتقال السفير الياباني في طهران قبل عدة أشهر متعمداً.

ورد قاسمي في مؤتمر صحفي قاسمي الاثنين 22 آب على الأنباء الواردة عن اعتقال السفير الياباني في طهران هيروياسو كوباياشي واستجوابه في الـ28 نيسان الماضي، قائلاً: “هذا الموضوع كان مجرد سوء فهم بسبب عدم حمله لوثيقته الشخصية إلا أن المشكلة حلت بعد اتصال مرافق السفير بالسفارة”.

وحول اعتقال مسؤولين بسبب ازدواجية الجنسية رد قاسمي قائلاً:” لم يعتقل أي مسؤول بسبب هذا الاتهام.. وإذا كان أحد قد اعتقل فلسبب آخر”.

وأوردت وكالة الأنباء اليابانية “كيودو” الأحد 21 آب بأن السفير الياباني في طهران قد اعتقل قبل أشهر لفترة وجيزة ومن ثم استجوب قبل الإفراج عنه.

المحاور