انسحبت المدرعات الأمريكية المتواجدة في مناطق سيطرة “قسد” والمساندة لها على خط الجبهة الأول في قرية قرط ويران غرب منبج بريف حلب الشمالي الشرقي، المحاذية لمناطق سيطرة فصائل “درع الفرات” المدعومة تركياً بحسب تنسيقيات المسلحين.

فيما سيطرت فصائل “الجيش الحر” مدعومةً بالجيش التركي على قرى “كفردلي، كاوركان وقره باش” شمال شرق بلدة جنديرس جنوب غرب عفرين، وقريتي “مغار ودرمش” شمال شرق بلدة الشيخ حديد غرب عفرين، وقريتي “زريقان ودير مشمش” جنوب شرق عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، بعد اشتباكات مع “الوحدات الكردية”.

على وقع المعارك هذه والتي أطلقت عليها تركيا مسمى “غصن الزيتون”، استُشهد 9 مدنيين بينهم أطفال، إثر قصف الجيش التركي سيَّارة كانت تقلّهم قُرب قرية “بعدنلي” شمال غرب مدينة عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي، فيما أصيب طفلٌ إثر قصف طائرات الجيش التركي على مدينة عفرين، كما قصفت طائرات تركية قرية باسوطة جنوب مدينة عفرين.