وصلت قوات متقدمة من الجيش السوري إلى ضفة نهر الفرات من جهة محطات مياة البغيلية شمال دير الزور، فيما استطاعت القوات، التي فكت حصار المطار العسكري لدير الزور، وحلفائها، من استعادة كتيبة الدفاع الجوي في محيط المطار.

وفي إطار العمليات العسكري التي لم تتوقف، يتابع الجيش السوري وحلفاؤه عملياتهم في محيط دير الزور مسيطرين على “تل كروم” و”كتيبة ضامن” في ريف دير الزور الجنوبي موقعين قتلى وجرحى في صفوف تنظيم “داعش”.

العمليات العسكرية أسفرت أيضاً عن السيطرة على “جامعة الجزيرة” والمزارع المحيطة بها من جهة “البغيلية” شمال غرب المدينة.

سلاح الجو رافق قادة العمليات العسكرية في الريف الجنوبي الشرقي، حيث استهدفت غارات جوية عنيفة مواقع ونقاط انتشار تنظيم “داعش” في محيط قرية الجفرة وفي منطقة حويجة صكر في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

من جهة أخرى، تناقلت تنسيقيات المسلحين خبراً مفاده أن تنظيم “داعش” اعتقل 3 نساء من بلدة “الكسرة” في ريف دير الزور الشمالي الغربي، ونقلهنَّ لمكان مجهول، وذلك بتهمة التعامل مع “التحالف الدولي”، وتصوير المقرات العسكرية للتنظيم.