قُتل ما يدعى شاعر” داعش” متأثراً بجروح أصيب بها جراء قصف جوي في قضاء الحويجة جنوب غرب كركوك في العراق.

وبحسب وكالة ” السومرية نيوز” صرح القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، أن شاعر “داعش” وهو عراقي الجنسية قُتل متأثراً بجروحه في الحويجة جنوب غرب كركوك، بعد يومين على إصابته بقصف جوي عنيف استهدف إحدى مضافات التنظيم وفق المعلومات المتوفرة لدينا”.

وأشار المعموري إلى أن “داعش” اعتمد على مجموعة شعراء منخرطين في صفوفه من اجل الإعداد لقصائد حماسية تم إخراجها خلال السنوات الماضية كأداة إعلامية للجذب وترويج مقاطع القتل والتفجيرات.

الجدير بالذكر أن رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أعلن ليلة 17 تشرين الأول، انطلاق العملية العسكرية لتحرير الموصل من قبضة تنظيم “داعش”.

المصدر: وكالات