انطلقت أولى عمليات الجوية لحاملة الطائرات الفرنسية “شارل ديغول” بزعم محاربة تنظيم “داعش” في العراق وسورية.

وهذه هي المرة الثالثة منذ كانون الثاني عام 2015، التي تشارك فيها “شارل ديغول” في الحرب ضد “داعش”، وستكون المهمة الأخيرة لحاملة الطائرات الفرنسية الفريدة قبل عملية صيانة كبرى لمدة 18 شهرا في مطلع 2017.

يذكر أن قيادة أركان الجيش الفرنسي أعلنت في 20 أيلول أن حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول أبحرت نحو الشرق الأوسط للمشاركة في حملة استعادة مدينة الموصل العراقية من تنظيم “داعش”.

المحاور