تناقلت عدة صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي خبر عن إسقاط طائرة إسرائيلية في الجنوب اللبناني أمس، بينما لم يصرح أي مصدر مسؤول عن أي معلومة وردت.

وتابعت رادارات الدفاع الجوي السوري منذ الساعة 10.25صباحاً  طائرتي من طراز “16 F-“، وفقا لصفحة Encyclopedia of Syrian military.

وعند الساعة 11.26 جاءت الأوامر بتدمير الهدف وتم إطلاق صاروخ باتجاه الطائرتين، حيث تم متابعة الصاروخ حتى إصابته الهدف فوق شمال صيدا الساعة 11.27.30 صباحاً.

وكانت الطائرتان تناوران باتجاه الشمال، فيما تم تأكيد الإصابة من عدة مواقع رادار وكتائب دفاع جوي كانت تتابع الهدف أيضاً.

وحسب مواقع إخبارية لبنانية، قال مصدر عسكري في صيدا جنوبي لبنان أمس: “إن الطيران الإسرائيلي خرق جدار الصوت فوق المدينة، ما أدى إلى سماع صوت قوي أشبه بالانفجار”.

ووفقا للمصدر العسكري، أصيب سكان مدينة صيدا اللبنانية بحالة من الفزع بعد سماع دوي انفجارين، فيما تبين أن السبب هو خرق حاجز الصوت نتيجة تحليق منخفض للطيران الإسرائيلي.