قررت محافظة حلب إحداث سبعة أسواق شعبية جديدة ويومية في المدينة المعروفة باسم “البازارات”، والتي تلقى رواجاً من الشرائح الاجتماعية الفقيرة والمتوسطة والتي لا يمكنها تسوق مستلزماتها من مناطق التسوق مرتفعة الثمن.

حيث أفاد محافظ حلب حسين دياب، بأن محافظة حلب قررت إنشاء 7 أسواق شعبية جديدة يراد منه خلق فرص عمل للباعة الجوالين وتنشيط حركة الاقتصاد في أحياء حلب المختلفة.

وأشار المحافظ إلى أن هذه الأسواق ستقام كل يوم في حي سكني لتعم الفائدة جميع الأحياء وتوفير السلع والبضائع بأسعار معقولة، وبين أن مشاركة الباعة في هذه الأسواق مجانية على الدوام.

كما كلف دياب “مجلس مدينة حلب” بتجهيز الساحات التي ستقام فيها تلك الأسواق بحيث يمكن استمرار أعمالها فيها مع توفير الخدمات فيها وتنظيفها بشكل مستمر بما لا يضر بالأحياء.

الجدير بالذكر أنه بعدما قضت الحرب على “سوق الجمعة” أهم سوق شعبي في الأحياء الشرقية من مدينة حلب، لم يبقى في الوقت الراهن أي سوق باستثناء “سوق الخميس”.

المحاور