رصد 11 خرقاً من قبل التنظيمات المسلحة لاتفاق وقف الأعمال القتالية في سورية خلال 24 ساعة الماضية.

وحسب مصادر ميدانية ” قصف مسلحي تنظيم “حركة أحرار الشام ” بقذائف الهاون مدينة الفوعة بريف إدلب ما أسفر عن إصابة 4 أشخاص”.

أصدر مركز التنسيق الروسي في حميميم  بياناً نشره الموقع الرسمي لوزارة الدفاع الروسية مساء أمس يتضمن رصد 5 خروقات في محافظة حلب حيث جاء في البيان أنه” أطلق مسلحو تنظيم “حركة أحرار الشام الإسلامية” النار من قذائف الهاون على مواقع وحدات الحماية الكردية والمباني السكنية ما أدى إلى استشهاد شخص وإصابة اثنين آخرين” بالإضافة إلى قصف تنظيم”حركة أحرار الشام” بقذائف الهاون مدينة الفوعة بريف إدلب.

وبين مركز التنسيق الروسي في حميميم أن “اتفاق وقف الأعمال القتالية في سوية لايزال صامداً رغم رصد خرقين اثنين قام بهما مسلحو” لواء الحق” في محافظة اللاذقية فيما قصف  “جيش الإسلام” بلدة حتيتة الجرش في ريف دمشق”.

وأضاف “علمنا استناداً إلى معلومات واردة من سكان حلب بأن تنظيم “جبهة النصرة” يجري عمليات حشد لمسلحين شمال غرب المحافظة”.

ويذكر أن مركز التنسيق الروسي أدخل 2,3 أطنان من المساعدات الإنسانية إلى محافظة حلب لتوزيعها على سكان المدن والقرى وبدأ التجهيز لقافة أخرى ستصل لسكان محافظة حماة” خلال الأيام القادمة.

المحاور