رفضت سورية قيام الاحتلال الإسرائيلي بالإعلان عن اجراء انتخابات لما يسمى المجالس المحلية في قرى الجولان السوري المحتل.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين في رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن اليوم: “الجمهورية العربية السورية ترفض رفضاً قاطعاً وجملةً وتفصيلاً قيام الاحتلال الإسرائيلي بالإعلان عن اجراء انتخابات لما يسمى المجالس المحلية في قرى الجولان السوري المحتل”.

وأضافت: “القرارات الإسرائيلية الجديدة تمثل انتهاكاً صارخاً آخر لميثاق الأمم المتحدة وللقانون الانساني الدولي ولاتفاقيات جنيف المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب واستثماراً في الإرهاب الذي تدعمه بشكل مفضوح من خلال علاقتها المباشرة مع “جبهة النصرة” المسجلة على لائحة الكيانات الإرهابية في مجلس الأمن وغيرها من المنظمات الإرهابية”.

وكان وزير الداخلية الإسرائيلي، أريه درعي، وجه رسالة إلى سكان القرى السورية في هضبة الجولان المحتل، يبلغهم فيها نيته إجراء انتخابات بلدية بالتزامن مع انتخابات البلديات الإسرائيلية في شهر تشرين الأول 2018 وهو الأمر الذي رفضه أهالي الجولان.

المحاور