أرسل رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، برقية تهنئة إلى الرئيس بشار الأسد، بذكرى حرب تشرين التحريرية.

وقال رئيس مجلس النواب اللبناني في البرقية: “أتقدم منكم ومن الشقيقة سورية، جيشاً وحكومةً وشعباً بأسمى التهاني في الذكرى المتجدّدة لحرب تشرين التحريرية المجيدة، سائلاً الله سبحانه لبلدكم تثبيت استقراره وترسيخ وحدته أرضاً وشعباً ومؤسسات واستكمال تحرير الجولان ورفع الاحتلال “الإسرائيلي” عن أرضكم وإسقاط مشاريع المجموعات المسلحة الهادفة لتهويده”.

وأكد بري أنَّ “حرب تشرين أثبتت إرادة الشعب السوري في السعي لتحرير الأراضي العربية المحتلة وتحقيق أماني الشعب الفلسطيني وبناء وصنع السلام العادل والشامل”.

الجدير بالذكر أن رئيس مجلس النواب اللبناني تمنى لسورية النصر الكامل على المجموعات المسلحة، الذي تمثله “إسرائيل”، واستعادة سورية لدورها في الحفاظ على العروبة السمحة وصيغ التعايش في الشرق.

المصدر: وكالات