أصيب مدنيان اثنان أحدهما طفلة جراء القصف العنيف للعدوان التركي براجمات الصواريخ على الأحياء السكنية في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي.

وبحسب مواقع كردية، فإن الطفلة تبلغ من العمر 8 سنوات، فيما استهدف مقاتلو “قسد” من مواقعهم في بلدة الشيخ عيسى، مدينة مارع في ريف حلب الشمالي، الخاضعة لسيطرة فصائل “الجيش الحر” المدعومة تركياً، بالقذائف المدفعية.

من جهته، أحصى “المرصد المعارض” سيطرة العدوان التركي والمجموعات المسلحة المدعومة منه على 24 بلدة وقرية في أرياف مدينة عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي، أي ما يعادل نحو 7% من مجموع قرى عفرين، إثر الاشتباكات مع مقاتلي “قسد”، التي أسفرت عن مقتل 211 بينهم 34 جندياً تركياً، من عناصر العدوان التركي والمجموعات المسلحة المشاركة في عملية عفرين، و163 عنصر من “قسد”، وذلك منذ بدء العملية ” في الـ 20 من كانون الثاني الماضي وحتى اليوم.