صرح رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض أنّ الحشد هو روح الأمة، وأنه في المستقبل سيكون داعماً وحافظاً للدولة العراقية.

وخلال كلمته في الاحتفال الرسمي بمناسبة “أسبوع النصر” الذي أقيم في جامعة النهرين الأحد، قال الفياض: “إنّ “درس الفتوى والحشد هو درس تاريخي يثبت أن الشعب العراقي شعب حيّ يستجيب للدعوات الصادقة، والاستنهاض الحقيقي”.

وأكّد الفياض أنّ “الحشد الشعبي هو مادة التضحية، وأنّ المستقبل سيشهد انتظام قانونه ليكون داعماً وحافظاً وحامياً للدولة تحت إمرة القائد العام للقوات المسلحة”.

الجدير بالذكر أن رئيس هيئة الحشد الشعبي اعتبر أن الأمة التي أنتجت الحشد الذي يمثل روحها، قادرة على أن تنتج حشداً للإصلاح والبناء.

المصدر: وكالات