أعلن المبعوث الأممي إلى سورية، ستيفان دي ميستورا، أن الأولوية بالنسبة للأمم المتحدة هي التوصل إلى اتفاق بين روسيا والولايات المتحدة حول سورية.

وقال دي ميستورا اليوم الجمعة 9 أيلول للصحفيين: “الأولوية ستكون لتوصل (الدولتين) الرئيستين المشتركتين إلى رأي واحد حول اتفاق”.

وأضاف دي ميستورا أن “الأمم المتحدة ستدعم النتائج الإيجابية التي قد يتوصل إليها وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري”.

من جانبه قال مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الانسانية ستيفن أوبراين، إن “إيصال المساعدات الإنسانية يمثل ضرورة ملحة، ولدى الأمم المتحدة خطط مفصلة وننتظر الضوء الأخضر للبدء في تنفيذ هذه المهمة شرط توفر الأمن لسائقي الشاحنات”.

المحاور