نشرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أن الدول العربية اتفقوا سراً مع الكيان “الإسرائيلي” لدعم استقلال كردستان العراق المُقرر إقامته في 25 أيلول.

ووفقاً لصحيفة “تايمز”، “لقد دعمت إسرائيل بشكل علني، والسعودية بشكل سري، الاستفتاء المزعم اقامته في كردستان العراق، معتبرةً أن كلا البلدين يعتقدان أن انفصال كردستان سيجعلهما يحظيان بمزايا وجود وكيلٍ لهما يشارك إيران حدوداً جبلية ممتدة”.

وقال رئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتانياهو، بشأن استقلال الاقليم عن المركز: “إن إسرائيل تدعم الجهود الكردية المشروعة من أجل الوصول الى دولتها المستقلة”.

من جهتهم أعلنوا مسؤولون إماراتيون، بمن فيهم ابتسام الكتبي، رئيسة مركز الإمارات للسياسات، التي وقّعت على مذكرة تفاهم مع إقليم كردستان في العراق في الفترة التي سبقت الاستفتاء، موقفها المؤيد لدعم إنفصال كردستان والمساعدة في تنظيم عملية الاستفتاء.

وقالت هذه المسؤولة الاماراتية في تصريحاتها: “إن أبوظبي ستعترف بهذا الاستقلال في حال تم الإعلان عن قيام دولة كردستان في شمال العراق”.

أما تركيا التي تستقر دباباتها على الحدود المشتركة مع العراق، فقد دعا أكبر أحزاب المعارضة بها، إلى إمهال مسعود بارزاني، رئيس المنطقة الكردية في العراق، فرصة لمدة 24 ساعة لوقف الاستفتاء.

الجدير بالذكر أن الصحيفة ذكرت أن الجدل الدائر في الأزمة حول المصالح التي تتنافس عليها الدول لا يعود بالنفع على الشرق الأوسط ولا يحل الازمة.