أغلق تنظيم “داعش” مصارف الدم ومستودعات الأدوية في الساحل الأيمن من مدينة الموصل واعتقل العاملين فيها.

وبحسب مصادر محلية إن “تنظيم “داعش” قام باعتقال عدد من العاملين في مصارف الدم ومستودعات الأدوية بعد أن أغلقها  ومن ثم اقتادهم إلى جهة مجهولة بحجة عدم التعاون معهم وعدم توفير كميات من الدم ومستلزمات العلاج لجرحاهم”.

كما أشارت المصادر إلى أن عناصر “داعش” يعيشون حالة من التخبط مع تقدم عمليات تحرير القوات الأمنية للجانب الأيمن من المدينة.

الجدير بالذكر أن القوات العراقية تواصل عملياتها العسكرية الواسعة النطاق لاستعادة السيطرة على الساحل الأيمن في مدينة الموصل من “داعش” بعد إعلان تحرير الساحل الأيسر أواخر كانون الثاني الماضي.

المصدر: وكالات