بلغت التقديرات لأعمال الصيانة والإصلاح للخطوط الكهربائية وبشكل أولي في دير الزور نحو 35 مليار ليرة.

وبحسب صحيفة “الوطن”، قال وزير الكهرباء زهير خربوطلي: “إن ورشات الصيانة والمجموعات الخاصة تعمل بأقصى ما يمكن لتصليح الكهرباء في دير الزور، وذلك تحت إشراف كل الإدارات المعنية في الوزارة، ومن الصعب تحديد مدد زمنية حالياً للانتهاء”.

وأشار وزير الكهرباء إلى أنه خلال زيارته لإيران سيتم توقيع عقود بقيمة 130 مليون يورو، موضحاً أنه سيتم تأمين 5 مجموعات توليد للكهرباء لمحافظة حلب تصل استطاعتها إلى نحو 125 ميغا واط تعمل على مادتي الغاز والفيول.

في سياق متصل، أكد خربوطلي أن واقع الكهرباء خلال فصل الشتاء القادم سيشد تحسناً، وسيتم تخفيض ساعات التقنين.

الجدير بالذكر أن هنالك حركة نشطة من الوزارة لتقدير حجم الأضرار التي طالت مدينة دير الزور.

المحاور