أكد وزير الكهرباء زهير خربوطلي أن استعادة حقل غاز “حيان” بالإضافة إلى حقل ومعمل “إيبلا” لإنتاج الغاز سيساهم في تحسين واقع الكهرباء المحلي.

وبحسب “شبكة عاجل” قال وزير الكهرباء إن: “حقل حيان وإيبلا سيساهمان في ضخ 3.5 مليون متر مكعب من الغاز بقيمة مولّدة للطاقة الكهربائية تقدر بـ500 ميغا واط”، موضحاً أنه “بذلك يمكن الإستغناء عن 3 آلاف حتى 3500 طن من مادة الفيول مما سيوفر أسعار عالية جداً لشراء هذه المادة”.

وأكد خربوطلي أن “وزارة الكهرباء تتابع أعمال وزارة النفط والثروة المعدنية جيداً”، مشيراً إلى جهود وزارة النفط الكبيرة في السعي لإعادة تأهيل وصيانة معمل “إيبلا” وإعادته إلى الخدمة.

وأشار وزير الكهرباء إلى أن “واقع الكهرباء في سورية يحتاج لمدة أقصاها شهر لملامسة التحسن الذي وعد به”، مبيناً أن “تحديد المدة اعتمد على المعطيات التي تعمل عليها وزارة النفط من أعمال الصيانة”.

الجدير بالذكر أن خربوطلي أوضح في وقت سابق أن خروج حقل حيان عن الخدمة كان قد تسبب بانخفاض قدرة توليد الكهرباء بنسبة الثلث، ولكن عودة البئر تبشر باستقرار الوضع الكهربائي.

المصدر: شبكة عاجل