تناقلت في الآونة الأخيرة مواقع التواصل الإجتماعي إشاعات حول توحيد اللباس الجامعي، وإلغاء حلقات البحث، كما نشرت بعض الوسائل الإعلامية أن مجلس الوزراء قرر تقسيم جامعة دمشق –التي تعد من أكبر 5 جامعات على مستوى العالم- إلى جامعتين.

وللوقوف على هذه الشائعات، التقى موقع المحاور الإخباري مع نائب رئيس جامعة دمشق لشؤون البحث العلمي والدراسات العليا الدكتور محمد غريب، وفيما يلي نص المقابلة كاملة:

ما حقيقة قرار تقسيم جامعة دمشق إلى جامعتين؟ وما الدافع وراءه؟

إن قرار تقسيم جامعة دمشق ليس وليد الصحة، وإنما مطروح منذ أكثر من 10 سنوات، وما صدر عن مجلس الوزراء سابقاً هو قرار ولكن طبعاً يحتاج لمرسوم يحكم هذه الأمور، وحالياً هنالك مناقشات حول الموضوع ودراسة لإيجابياته وسلبياته، وإن فكرة تقسيم جامعة دمشق إلى جامعتين جاءت كون هذه الجامعة تضم عدد كبير من الطلاب وغيرها من الأمور.

على سبيل المثال من ضمن الحلول المطروحة لتقسيم جامعة دمشق أن يتم إخراج بعض الأقسام من الكليات وافتتاح كليات جديدة لتلك الاقسام.

ما صحة الإشاعات التي تناقلتها وسائل الإعلام الإلكتروني عن توحيد اللباس الجامعي؟

هذا الموضوع لا أساس له من الصحة ابداً وغير قابل للطرح أو الدراسة حتى.

اعتبر معاون وزير التعليم العالي رياض طيفور أن التعليم المفتوح قد فشل! ما سبب هكذا تصريح في وقت يحتوي التعليم المفتوح على عدد كبير من الطلاب؟

أنا شخصياً لم اسمع بهذا التصريح، ولكن سبق وكان هنالك لقاء مع وزير التعليم العالي وسئل عن التعليم المفتوح فأجاب: ما الهدف من إيجاد التعليم المفتوح؟، وأنا أؤكد أن التعليم المفتوح هو تعليم مستمر، وغيره من الكلام قد شوه.

وكان قد صرح وزير التعليم العالي أنه سيكون هنالك قريباً ورشة عمل بموضوع التعليم المفتوح ودراسة السلبيات والإيجابيات لإعادة تقييم التعليم المفتوح وليس بشكل مبسط يمكننا القول أنه فشل.

يتناقل طلاب كلية الطب عن موضوع قرار (الجسر) أي أن الطالب يستطيع أن ينتقل من السنة الخامسة إلى السادسة بالرغم من حمله للمواد.. هل نستطيع أن نبشر الطلاب من خلال موقع المحاور عن مدى صحة هذا الخبر؟ وهل هذا القرار سيثبت بشكل دائم؟

نحن نعمل ضمن خطة دراسية وليس ضمن متطلبات آنية حالية، وموضوع الجسر بالأساس موجود ضمن الخطة الدراسية، وقرار الجسر هذا العام لن يطبق.

ما الدافع وراء قرار إلغاء حلقات البحث أو مشاريع التخريج في الجامعات السورية؟ وهل هو حقيقي أم مجرد إشاعة؟

هذا الموضوع عارٍ عن الصحة تماماً، ولكن قد يكون لتصويب بعض المناحي الخاصة بمحالات بمعينة، فعلى سبيل المثال إذا قدم لي الطالب حلقة بحث فقط من إجل تقديمها دون العمل عليها والاستفاده منها فأنا مع إلغائها، ولكن بالنهاية هذه الأمور تتم طبعاً ضمن خطة دراسية كاملة مكتملة.

المحاور