أخمدت الشركة السورية للنفط بمديرية حقول المنطقة الوسطى النيران المندلعة في أربع آبار من حقل حيان خلال شهر ونصف.

حيث تمكنت الشركة من  إخماد النيران في حقل حيان وإعادتها للخدمة، كما أشارت إلى أنه من المتوقع خلال أيام إخماد النيران في بئرين آخرين تمهيداً لإدخالهم في العمل أيضاً.

ويعتبر معمل غاز حيان الثالث بعد تدشين معملي غاز الأول جنوب المنطقة الوسطى، والثاني في إيبلا، كما يعالج معمل غاز حيان، الغاز الخام من حقول جحار، والمهر، وجزل، والمزرور، والمستديرة، التي تنتج الغاز الخام غير القابل للاستخدام، وتحويله إلى غاز نظيف، وتصديره إلى شبكة الغاز الوطنية، ومنها إلى المستهلكين.

الجدير بالذكر أن عناصر الهندسة في الجيش عملت على تفكيك الألغام والعبوات والمفخخات التي زرعها تنظيم “داعش”داخل معمل حيان للغاز، وأن آبار حقل حيان النفطي كانت تندلع بها النيران منذ قرابة الشهرين حيث أضرم “داعش” النيران فيها قبل انسحابه من المنطقة تحت ضربات الجيش السوري.

المحاور