صُنفت جامعتي بغداد والكوفة ‏ضمن أفضل 900 جامعة على مستوى العالم، في التصنيف “‏QS‏” العالمي للجامعات.

ونشرت جامعة بغداد بيان على موقعها الالكتروني أكدت من خلاله أن “الجامعة تقدمت في ‏تصنيف “‏QS‏”   لأفضل الجامعات العالمية للعام  2017- 2018″، مشيرةً الى أنها حصلت ‏على المركز الاول عراقياً للعام السادس على التوالي والمركز ( 501 – 550 ) عالمياً ‏بتحسن نوعي وكمي عن السنوات السابقة.‏

ولفتت جامعة بغداد الى أن هذا الانجاز العلمي للجامعات العراقية يأتي نتيجة المتابعة ‏المستمرة ووضع الخطط الرصينة لتحسين مرتبة الجامعة في التصنيفات العالمية.‏

من جانبه أكد مساعد رئيس جامعة الكوفة للشؤون العلمية محسن عبود العبادي في ‏تصريح صحفي أن الجامعة قفزت نحو ( 100 ) مرتبة في التصنيف العالمي البريطاني ‏للجامعات “‏QS‏”.

كما بارك العبادي لجميع الجهود التي اسهمت في هذا الانجاز من القيادات الادارية ‏والتدريسيين والموظفين والطلبة في جميع مفاصل الجامعة، وأثنى على عمل اللجنة ‏العليا المصغرة للتصنيفات في الجامعة حول حصول جامعة الكوفة على تصنيف متقدم ‏في التصنيف العالمي “‏QS‏” لجامعات العالم لعام 2018 بحصول جامعة الكوفة على ‏التسلسل  601 ضمن افضل 900 مائة جامعة في العالم.‏

وأكد العبادي أن التصنيف الذي اعلن اليوم يظهر تقدم جامعة الكوفة مائة مركز ‏مقارنة بالعام الماضي ، لتكون بذلك قطعت شوطا متميز نحوا العالمية وحجزت لها موقع ‏متقدم بين جامعات العالم الرصينة يضاف الى الانجازات التي حققتها الجامعة العام ‏الماضي في التصنيف العالمي ‏RUR‏ حيث احتلت التسلسل 591 من بين افضل 700 مائة ‏جامعه في العالم وكذلك تصنيف الكرين متركس حيث حصلت 333 من افضل 500 ‏مائة جامعة. ‏

وأشار مساعد رئيس جامعة الكوفة للشؤون العلمية الى ان تصنيف “‏QS‏” يظهر سنوياً ‏أفضل 900 جامعه في العالم فقط ، وقد ظهرت فيه جامعتي الكوفة وبغداد فقط.

الجدير بالذكر أن جامعة بغداد هي الجامعة العراقية الوحيدة التي استطاعت ‏دخول هذا التصنيف الى جانب جامعة الكوفة،حيث احتلت الجامعة المرتبة 601- 650 ‏على جامعات العالم.‏