أفاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، حول ما إذا كان أمله قد خاب في نظيره الأمريكي، بأن “ترامب ليس خطيبته ليخيب أمله فيه”.

حيث قال بوتين في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء: “بالنسبة لخيبة الأمل سؤالك يبدو ساذجاً، إنه ليس خطيبتي ولا أنا خطيبته، ولسنا أزواجاً، نحن منخرطون في أنشطة الدولة وكل بلد له مصالحه الخاصة”.

وأشار بوتين إلى أن ترامب في أنشطته يسترشد بالمصالح الوطنية لبلاده، وأنه أيضاً أسترشد بالمصالح الوطنية لبلاده.

وبالنسبة للعلاقات الروسية الأمريكية، لفت بوتين إلى إنه من الصعب الحوار مع أشخاص يخلطون بين النمسا وأستراليا.

الجدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش، قد خلط في إحدى زيارته لأستراليا في عام 2007، بين أستراليا والنمسا، نظراً لتشابه نطقهما باللغة الإنجليزية.

المصدر: وكالات