فك الجيش السوري اليوم الحصار عن مجموعة من العسكريين كانو محاصرين في محيط إدارة المركبات بحرستا في ريف دمشق، إثر المعارك الأخيرة التي اندلعت في محيط المنطقة.

مصدر عسكري أفاد للمحاور بأن العملية اتسمت بالدقة بعد التخطيط الطويل، وتمكن الجيش من تحرير النقيب سامر هواش مع مجموعته التي كانت محاصرة في إدارة المركبات.

وكان الجيش السوري استعاد أول أمس كامل النقاط التي تسللت إليها المجموعات المسلحة في منطقة “إدارة المركبات” في مدينة حرستا بالغوطة الشرقية لدمشق، لتعود وضعية السيطرة على ما كانت عليه سابقاً.

وكانت “حركة أحرار الشام” أعلنت عن شنها هجوماً يوم الثلاثاء الماضي على مواقع الجيش السوري في “إدارة المركبات” بهدف السيطرة على المنطقة وأعلن لاحقاً “فيلق الرحمن” عن مشاركته في الهجوم في خرق متعمد لاتفاق خفض التوتر في الغوطة الشرقية.

المحاور