تقدم الجيش السوري داخل ريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد هجوم عنيف نفذه فجر اليوم السبت على مواقع المجموعات المسلحة على محور مطار أبو الضهور العسكري.

وقال مصدر عسكري إن قوات الاقتحام التابعة للجيش السوري داهمت اليوم مزارع الزهراء والحاوية وتمكنت من التوغل داخلهما تحت غطاء قصف صاروخي ومدفعي إضافة إلى غارات جوية للطيران الروسي.

وأكد المصدر أن الجيش السوري تمكن بعد معارك عنيفة من السيطرة على المزرعتين، في حين انسحب المسلحون.

ووصل الجيش السوري الأسبوع الماضي إلى أراضي إدلب بعد نحو 3 سنوات من سيطرة المجموعات المسلحة “جبهة النصرة” عليها حيث سيطرت على قرية الظافرية كأول قرية يتم تحريرها بيدها.

ويهدف الهجوم الذي ينفذه الجيش السوري بحسب مصادر عسكرية للوصول إلى مطار أبو الضهور العسكري الذي تسيطر عليه جماعة “النصرة” في أيلول 2015.