اكتشفت الجهات المختصة نفقاً بطول 1,5 كم بين الكسوة وخان الشيح بريف دمشق الغربي، يحوي على مقرات تعذيب.

مواقع التواصل الإجتماعي تناقلت صور النفق الذي بدا واضحاً أنه يحوي سجون ومقرات تعذيب وغرف اجتماعات للمسلحين قبيل رحيلهم من المنطقة.النفق الذي تم اكتشافه

وبين مصدر عسكري أن النفق طوله يبلغ حوالي 1,5 كم تقريباً يمتد بين الكسوة وخان الشيح بريف دمشق.

وكانت تسوية خان الشيخ قد تم تنفيذها في 28 تشرين الثاني وترحيل المسلحين منها إلى ريف إدلب.

من جهة أخرى، وصلت عشرات الباصات إلى منطقة سعسع لنقل المسلحين الذين لا يرغبون بالتسوية من بيت تيما وكفر حور وبيت سابر، إلى إدلب لإتمام المصالحة في البلدات المذكورة.

المحاور