غادر فريق المهندسين الذي كان يعمل على سد الفرات، بريف الرقة الغربي، المنطقة بعد تعرضها لقصف من قبل تنظيم “داعش”، فيما نشرت “قوات سورية الديمقراطية” فيديو يظهر أن بوابات السد عادت للعمل.

وبحسب وكالة “رويترز”، استهدف تنظيم “داعش” مواقع “قوات سورية الديمقراطية” قرب السد، فيما كانت مصادر قد ذكرت أن فريقا من المختصين من الهلال الأحمر السوري دخل عبر مناطق سيطرة “قسد” إلى المدخل الشمالي من سد الفرات بغية تقييم تضرر السد واحتمال انهياره والوقت اللازم لإعادة الصيانة والتشغيل.

طائرة الاستطلاع المسيرة التابعة لـ"داعش"
طائرة الاستطلاع المسيرة التابعة لـ”داعش”

وبعد توقف القصف، عاد المهندسون للعمل وتفقد السد، كما أنهم نجحوا في فتح بوابة تصريف المياه الزائدة.

كما أعلنت “قوات سورية الديمقراطية”، إسقاط طائرة استطلاع مسيرة تابعة لـ”داعش”، حلقت فوق سد الفرات بالتزامن مع بدء عمليات التفقد من قبل الخبراء.

يذكر أن المدير العام لسد الفرات “أحمد الحسين” استشهد مع عدد من الفنيين أثناء إصلاحهم السد وذلك نتيجة غارة جوية لطيران “التحالف الدولي” أول أمس.

المحاور