نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، صورا وفيديو مروع للحظة انفجار “سجين داعشي” إلى عدة قطع بواسطة المدفعية في سورية.

ويظهر الأسير في الفيديو وهو راكع، قبل قيام أحد الإرهابيين التابع لتنظيم “داعش” بتحديد هدفه بدقة، ليتمزق جسده بطريقة مرعبة.

وكان السجين يرتدي ملابس الإعدام البرتقالية فيما يرتدي المسلحين ملابس سوداء.

واتهم السجين بالانتماء لما يسمى بـ”الجيش السوري الجديد” أو “ألمعاضة المعتدلة” الذي دربته الولايات المتحدة ويقاتل لتخليص البلاد من “داعش”.

ويبدأ الفيديو عن طريق عرض صور للرئيس الأمريكي باراك أوباما وهو يتحدث عن العراق.

المحاور

انفجار سجين "داعشي" إلى أشلاء في سوريا
انفجار سجين “داعشي” إلى أشلاء في سوريا

%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b3%d9%8a%d8%b12 %d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b3%d9%8a%d8%b14